الرئيسية / صحة وجمال / السعادة الزوجية / اسرار السعادة الزوجية

اسرار السعادة الزوجية

أختي وحبيبتي تبحثين عن اسرار السعادة الزوجية ؟ تشتاقين لإسعاد زوجك وإدخال السرور على أهل بيتك ؟ تشعرين بأن هناك شئ من الرتابة والملل في حياتك مع زوجك ؟ تشعرين بأن زوجك ليس لك وحدك ؟ إذا فأنت تحتاجين الى معرفة المزيد عن اسرار السعادة الزوجية ، نعم أنت في أمس الحاجة الى ذلك ، فما ينقصك هو أن تكوني ملمة بطرق ووسائل ذكية وصحيحة ومجربة . تجعل منك الزوجة السعيدة والتي تنجح دائما في مواجهة الصعاب وإسعاد زوجها ، إليك أسرار تجعل زوجكِ لا يتحمل البعد عنك أبدا
:

اسرار السعادة الزوجية

اسرار السعادة الزوجية : 

دعينا نسأل أنفسنا أولا ما هي الأنوثة ؟؟ 

فكثيرا ما نجد نساء تقول أنها غير مقصرة مع زوجها ، فتقول أنها تتزين له ، وتهتم بنفسها ، ورغم ذلك تجدها تشتكي من أن زوجها لم يعد يمطرها بكلمات الغزل والحب ، وأصبحت هي التي تتوسلها منه

والسؤال هنا ، من السبب ؟ الزوج أم الزوجة ؟ في الحقيقة أن 70 % من المشكلة يقع على عاتق الزوجة ، نعم هذه الحقيقة ، فبالله عليكن هل يمكن ان تعد هذه أنثي التي تجري خلف ابنائها ، وتصرخ بهم ، وتضربهم ، وتخرج من كل معالم الأنوثة أمام زوجها ؟ هل تعد أنثى هذه التي تلوي فمها ووجهها كله لزوجها عندما يعود متأخرا ، أو عندما يرفض تلبية طلب لها ولا تعرف اسرار السعادة الزوجية لحياة جميلة ؟ هل يمكن ان نقول أن هذه أنثي التي تتحدث بألفاظ نابية وخارجة ؟ هل يمكن أن نطلق لقب أنثى على هذه التي تخرج حنجرتها وهي تتحدث مع زوجها بصوت يُسمع من يعيش في قارة أوربا ، حتى وهي تتحدث معه في كلام حميم ؟

 اسرار السعادة الزوجية لحياة جميلة

تعد أنثى هذه التي تتحدث أمام زوجها في حقوق الآخرين وينالهم لسانها ؟ تعد أنثى هذه التي تكثر من الطلبات حتى ولو كانت تفوق قدرات زوجها ؟ تعد أنثى تلك التي تلقي باللوم على الجميع دائما حينما تغضب من احد ، حتى على زوجها ، حتى ولو كان برئ من سبب غضبها ؟ تعد أنثى من لا ترضى بما قسمه الله لها ، وتنظر الى فلانة جارتها ماذا فعل زوجها معها ، وفلانة ماذا أحضر زوجها لها ؟ هل تعد انثى تلك التي ترفض مشاركة زوجها تلك الأشياء التي يحبها ، والتي لا تغضب الله سبحانه وتعالي

 اسرار السعادة الزوجية

هل تعد أنثى تلك التي لا تعرف في أي وقت وعن أي موضوع تتحدث ؟ لا تعرف الوقت المناسب للتطلب من زوجها والوقت المناسب لجلسة حالمة أو لفعل كذا او قول كذا ؟؟ هل يمكن القول على تلك التي عاشرت زوجها أعوام عديدة ، ولم تعلم حتى الآن ما الذي يحبه وما الذي يكرهه ، مالذي يفرحه ومالذي يغضبه ، أنها أنثى ؟ هل يمكن القول ، أن هذه أنثي التي لا تتصل على زوجها إلا لأجل إحضار طلبات للبيت ، وإذا تحدثت معه في الهاتف بشكل رسمي ، ربما لو حدثه صديقه لحدثه بإسلوب الطف وأكثر ودا من هذا الذي تحدثه به زوجته ؟

هل نريد بعد كل هذا ، أن نطلق لقب أنثى على هذه المرأة التي لم تعرف مطلقاً معنى الانوثة ، ومعنى الحياة مع زوجها ، ولا تعرف اسرار السعادة الزوجية الحقيقية ، إذا لنتفق ، منذ البداية أن الأنوثة كل متكامل ، وإذا أردتي أن تحققي الانوثة وتستمتعي بها ،  فلابد وأن تحققي وتكتسبي جميع جوانبها أولا ، حتى تصبحي جديرة بلقب أنثى

لم نبدأ بعد التحدث في اسرار السعادة الزوجية

إذا أردتي سيدتي الجميلة أن تكوني هذه الزوجة التي لا تفارق خيال زوجها ولا تبارحه لا بد لكِ من الإنتباه لمجموعة من الأمور ، فإذا أردتي المزيد لما هو أكثر تشويقا ومتعة فلتكملي معنا اسرار السعادة الزوجية وتعرفي كيف تسعدين زوجك من هنا 

 

شاهد أيضاً

breast-enlargement

تكبير الصدر وصفات وتمارين لإسعاد زوجك

كيفكم حبيباتي أعلم أني تأخرت عليكن هذه المرة ، ولكن موضوعنا اليوم سوف يعوضكم هذا …

5 تعليقات

  1. ربنا يحبب فينا أزواجنا

  2. اكملي أختي موضوع روعة

  3. والله الرجالة دول عايزين الذبح بكرههم

  4. خلينا وراكي لما نشوف أخرتها

  5. ممكن طريقة كويسة ومجربة لتكبير الثدي بطرق طبيعية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares